وزير الطيران: صعاب تعوق نقل السياح البريطانيين و120 طنا لحقائبهم - الجمعة 06 نوفمبر 2015 الساعة 08:08 مساءا

واجهت محاولات بريطانيا إعادة الآلاف من السائحين البريطانيين إلى ديارهم من منتجع شرم الشيخ بمصر صعابا اليوم الجمعة عندما قالت شركة الطيران الخاصة إيزي جيت إن السلطات المصرية قلصت عدد الرحلات التي سيسمح لها بإعادة السائحين لبريطانيا.

وكانت بريطانيا- ولديها نحو 20 ألف سائح في شرم الشيخ- تنوي إعادة بعضهم من المنتجع يوم الجمعة بعد تطبيق إجراءات أمن إضافية تسمح لهم فقط بحمل حقائب اليد بسبب مخاوف أمنية.

لكن تلك الخطط واجهت صعابا حين قالت مصر إن ثماني رحلات فقط من أصل 29 رحلة مقررة لإعادة البريطانيين لوطنهم سيكون بمقدورها العمل. وسبق لوزير النقل البريطاني باتريك مكلولين القول إن من المقرر "تسيير أكثر من 20 رحلة."

وقال وزير الطيران المدني حسام كمال إن عملية نقل أعداد كبيرة من السائحين البريطانيين من فنادقهم إلى المطار ثم سفرهم على متن رحلات بدون حقائبهم "تمثل عبئا كبيرا على المطار لأن سعته لن تسمح بذلك."

وأضاف كمال "طلبنا منهم أن يتم تنظيم ثماني رحلات لنقل البريطانيين على أن تقوم طائرة شحن واحدة بنقل حقائبهم."

كما قال الوزير إن المطار لا يملك مكانا لتخزين أكثر من 120 طنا من الحقائب التي سيتركها المسافرون المغادرون.

وقال متحدث باسم كاميرون إن بريطانيا تحاول إعادة السائحين لوطنهم بسرعة وبأمان لكنه وصف الموقف بأنه "صعب ومائع."

وأضاف "يجب أن نتحلى بواقعية لأن العملية معقدة وصعبة. نعمل مع شركات الطيران ومع السلطات المصرية لضمان وجود ترتيبات مناسبة حتى تصل أمتعة الركاب إليهم في أسرع وقت ممكن."

وقال جون كاسون السفير البريطاني لدى مصر إن الرحلات بدأت في المغادرة.

وأضاف في شرم الشيخ حيث يحاول طمأنة السائحين الغاضبين في المطار "الرحلات قادمة وستسمح لنا بإعادة المزيد من الناس إلى الوطن اليوم."

وقالت شركة إيزي جيت إن طلبها رفض لتسيير عدد أكبر من رحلاتها إلى مصر وسمح لها فقط برحلتين من أصل عشر رحلات تمت الموافقة عليها في البداية بالسفر من مصر.

وقالت شركات الطيران الأخرى إنها تتوقع أن تمضي رحلاتها المقررة قدما.

وغضبت مصر من قول بريطانيا ان الطائرة ربما أسقطت بقنبلة كما أثار ذلك انتقادات الكرملين الذي قال إنه لم يحصل على تفاصيل معلومات المخابرات التي استندت اليها بريطانيا في اتخاذ القرار.


المصدر : الوفد الصفحة الرئيسية