السيول الجديدة فى مصر متى ستكون ! - الاحد 15 نوفمبر 2015 الساعة 06:31 صباحا

واصلت محافظات الجمهورية استعداداتها المكثفة لمواجهة موجة السيول المتوقعة خلال الساعات المقبلة، طبقا لتحذيرات خبراء الأرصاد الجوية، والتي توقعوا خلالها هطول أمطار غزيرة على عدة محافظات، بينما هاجم عدد من المتضررين من موجة السيول الماضية خصوصا في الإسكندرية والبحيرة، المسئولين، واتهموهم بالتقاعس عن إزالة آثار الأمطار من الشوارع، والاكتفاء بكسح المياه من الشوارع والميادين العامة فقط.

في القاهرة أكد الدكتور جلال مصطفى السعيد، محافظ القاهرة، أن أجهزة المحافظ بالتنسيق مع أجهزة الأحياء وهيئة النظافة والتجميل، وشركات الصرف الصحى، استعدت لتصريف مياه الأمطار والتعامل معها بشكل فورى، مؤكدا أن ١٥٠٠ عامل و٦٠ شفاطا جاهزون لمواجهة أي طوارئ أو تجمعات للمياه، لافتا إلى أن المحافظة تتابع جميع الأحياء والمناطق من خلال غرف العمليات المركزية بالمحافظة للتعامل الفورى معها بشكل فورى.

في الإسكندرية لا يزال عدد من المناطق العشوائية يعانى من آثار الأمطار، ما أثار غضب الأهالي خصوصا في برج العرب، وسط مخاوف من تفاقم الكارثة خلال موجة الطقس السيئ المتوقعة، خصوصا أن النوة الجديدة ستستمر لمدة ٤ أيام متواصلة، ويصاحبها سقوط أمطار غزيرة، بحسب تقديرات خبراء الأرصاد.

«البوابة» رصدت عدة أماكن مهددة بالغرق في المحافظة للمرة الثالثة وهى: عزبة التفتيش، وقرية الجزائر بالعامرية، وعزبة المطار وعزبة حجازى، وفى منطقة العوايد عزبة محسن، وعزبة سكينة، إضافة إلى مناطق أبيس بأكملها، ونجع العرب بدائرة مينا البصل، والدخيلة، والعجمى، والمندرة.

من جانبها طالبت الدكتورة سعاد الخولى، محافظ الإسكندرية بالإنابة، برفع الاستعدادات وإعلان حالة الطوارئ بكل مديريات وإدارات المحافظة، وتشكيل غرف عمليات بها لتلقى الشكاوى والعمل على مدى ٢٤ ساعة، مؤكدة ضرورة التعامل مع البلاغات في خلال ٣٠ دقيقة على الأكثر، مع إبلاغ غرفة العمليات الرئيسية حال التأخر عن ذلك.

وأكدت أن المحافظة استعدت للنوة الجديدة من خلال الدفع بعدد من عربات الصرف الصحى في كل الأحياء، إضافة إلى الاستعانة بالعربات الخاصة بالجيش والشرطة، وأمرت بتشكيل لجنة طوارئ لمواجهة جميع الأزمات على مستوى المحافظة، وتشكيل لجنة لتقييم حالة مستشفى المعمورة للأمراض النفسية والعصبية، وإعادة الكشف وتسليك جميع بالوعات الصرف الصحى، وتوزيع السيارات الصالحة من إمكانيات الصرف الصحى على الأحياء المختلفة.

في البحر الأحمر طالب مركز عمليات المحافظة المواطنين بتوخى الحذر على الطرق السريعة، تحسبا لهطول أمطار غزيرة تصل إلى درجة السيول على المحافظة.

وأكد المحافظ اللواء أحمد عبدالله، تمركز جميع المعدات في المناطق التي تواجه خطر السيول، خصوصا بالكمين الشمالى «شمال الأحياء، والكمين الجنوبى- المطار»، وكلف شركة «المقاولون العرب» بالدفع بمعداتها جنوب الجونة، ومنطقة «رأس شقير» برأس غارب، وكلف شركة مياه الشرب والصرف الصحى بفتح جميع المطابق فور نزول المطر بما يتفق مع الطاقة الاستيعابية لمحطات الصرف، كما كلف مرفق الإسعاف برفع درجة الاستعداد القصوى تحسبا لأى طوارئ.

في القليوبية كلف المحافظ المهندس محمد عبدالظاهر جميع رؤساء الوحدات المحلية برفع درجة الاستعداد وتجهيز المعدات، ومراجعة بالوعات الصرف والتأكد من كفاءتها، استعدادا لهطول الأمطار، بينما أعلنت المحافظة حالة الطوارئ بجميع مراكز وقرى المحافظة لمواجهة سقوط الأمطار، وذلك عقب إعلان خبراء الأرصاد الجوية عن تعرض البلاد لموجة من الطقس السيئ.

في الشرقية تفقد المحافظ الدكتور رضا عبدالسلام عددا من الشوارع بالمدن والأحياء لمتابعة الأعمال وتطهير مخرات الأمطار، خصوصا بنفق أبوالريش، معلنا حالة الطوارئ في المحافظة.

واستعدت محافظة المنيا لموجة الطقس السيئ من خلال التأكد من جاهزية مخرات السيول البالغ عددها ٣٣، وتطهيرها بالتنسيق مع الجهات المعنية، مع رفع درجة الاستعداد ووضع الخطط اللازمة لإدارة أي أزمات طارئة.


المصدر : البوابة الصفحة الرئيسية