ماذا فعلت والدة المصرى المفقود فى هجمات باريس - السبت 14 نوفمبر 2015 الساعة 06:14 مساءا

قالت نادية كرم، والدة عبدالرازق يوسف، الشاب المصري المتغيب منذ وقوع الهجمات الإرهابية التي ضربت العاصمة الفرنسية باريس، مساء أمس، إنها في طريقها حاليا للبحث عن ابنها، ضمن بعض المصابين في "هجمات باريس"، والموجودين داخل إحدى المستشفيات الفرنسية، مضيفة أن فرصها في العثور على ابنها بين الضحايا كبيرة.

وأضافت والدة الشاب المصري المفقود، في تصريح خاص لـ"الوطن"، أن الخارجية المصرية تتابع معها باستمرار، تغيب ابنها، الذي خرج مساء أمس لحضور مباراة منتخبي فرنسا وألمانيا، في إستاد "دو فرانس الدولي".

وأكدت كرم، أن معظم المسؤولين المصريين، يتابعون معها مستجدات الأوضاع بشأن تغيب ابنها، وعلى رأسهم إيهاب بدوي السفير المصري في فرنسا، والدكتور محمود سالم المستشار الطبي للسفارة المصرية بباريس.

كانت عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي شنت هجمات دامية على مناطق متفرقة في أوقات متزامنة بـ"باريس"، أسفرت عن وقوع أكثر من 128 قتيلا ونحو 300 مصابا، وأعلن الرئيس الفرنسي حالة الطوارئ وإغلاق الحدود حتى إشعار آخر، فضلا عن إعلانه الحداد الوطني 3 أيام بكل أنحاء البلاد.


المصدر : الوطن الصفحة الرئيسية