مساعدات سعودية الى مصر .. تنعش الاقتصاد - الخميس 12 نوفمبر 2015 الساعة 05:01 مساءا

وجه العاهل السعودي الخطوط الجوية العربية السعودية، باستمرار تسيير رحلاتها إلى شرم الشيخ من الرياض وجدة، دعما للسياحة المصرية التي تلقت ضربة موجعة بعد حادثة الطائرة الروسية.

ذكرت وكالة الأنباء الرسمية السعودية "واس"، أن الملك سلمان بن عبدالعزيز أكد ثقته التامة في أن الأمن والجيش المصري والحكومة قادرون على حماية أمن واستقرار مصر، تحت قيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وتأتي هذه الخطوة بعدما تداعت الثقة الدولية في الأمان الذي توفره مصر للسياح على خلفية سلسلة من الأحداث اَخرها كان كارثة الطائرة الروسية التي أودت بحياة جميع ركابها البالغ عددهم 217 راكبا إضافة إلى أفراد طاقمها الـ7، حيث قررت روسيا، التي يشكل سياحها نحو 30% من إجمالي عدد السياح الذين يزورون مصر، تعليق الرحلات الجوية إلى مصر وتأمين عودة رعاياها إلى روسيا. 

وبالإضافة إلى روسيا قررت بريطانيا، التي تحتل المركز الثاني في قائمة الدول المصدرة للسياحة إلى مصر، تعليق الرحلات والقيام بإجلاء رعاياها من مصر. كما قررت شركات طيران خليجية منها "طيران الإمارات" و"فلاي دبي" و"العربية" في وقت سابق، تغيير مسارات رحلاتها بعيدا عن سيناء كاحتياط أمني، إلى أن يصبح هناك وضوح أكثر.

على إثر ذلك، قدر وزير السياحة المصري هشام زعزوع خسائر مصر جراء قرار روسيا وبريطانيا تعليق الرحلات الجوية إليها بعد تحطم طائرة الركاب الروسية في شبه جزيرة سيناء بنحو 281 مليون دولار شهريا.

وتشكل عائدات قطاع السياحة 11.5% من إجمالي الدخل القومي للبلاد. وتحتل روسيا المركز الأول في قائمة الدول المصدرة للسياحة إلى مصر، حيث بلغ عدد المواطنين الروس الذين قصدوا مصر بهدف السياحة عام 2014 نحو 3.16 ملايين سائح، تليها بريطانيا، وتأتي ألمانيا في المرتبة الثالثة.


المصدر : وكلات الانباء الصفحة الرئيسية